نحن نخلق إبداع التعلم للأجيال القادمة ليتميز الطالب و يحب المعلم

نحب التعلم
تعلم
التعلم النشط
تعلم تعلم

نحن نزودك بمعلومات وأدوات وتطبيقات ومنتجات أخرى تخص التعلم، لك ولطفلك، قلما .تجدها في أماكن أخرى
نحن سعداء لكونك هنا

نحن سعداء لكونك بيننا لنساعدك

نحن فريق من الخبراء في التعلم والتعليم والتدريب، حرصنا منذ بداية عام 2016 على تأسيس “نهج التعلم” من خلال حساب إنستغرام أسميناه “نهج التعلم النشط” كموقع تواصل اجتماعي يعمل على نشر ثقافة التعلم النشط والحث على استخدام الوسائل والأدوات العصرية في التعليم في أبسط صورها للخروج من دوامة التلقين الممل في التعليم التقليدي. جاء ذلك لإشباع رغبة كل معلم أو معلمة محب لمهنته ورسالته ليبدأ رحلة التعلم النشط سواء كان يعمل في التعليم المدرسي أو الجامعي سعياً بذلك لتطوير مستمر لقدراته ومهاراته من خلال ما نقدمه من وسائل وأدوات تعلم مختلفة وليخلق روح المرح والمتعة والدعابة والمنافسة بين طلبته، وليحبونه ويحبون نهج التعلم بحد ذاته 

وإتماماً لدورنا البالغ الأهمية على أكمل وجه وإيماناً بدورنا في تنمية مجتمعاتنا العربية وصقل تجاربنا بما يستخدمه المعلم في المجتمعات الغربية قمنا في عام 2019 بتدشين  مدونة

“نهج التعلم”

nahjalta3alom.com

لتوفير منصة لعرض المقالات والاستشارات باللغة العربية والتي تم ترجمة بعضها من مراجع غير عربية محاولين الاقتفاء بدول العالم المتطور. المقالات التي تعرضها مدونة “نهج التعلم” جاءت لشرح أهمية وأسلوب استخدام وسائل وبرامج وتطبيقات وألعاب التعلم بشكل فعال. مدونة “نهج التعلم” أتاحت للمهتمين من المعلمين والمعلمات نشر مقالات متخصصة في مجال التعلم لإيصال كلمتهم للمجتمع بأسره بغية إيجاد حلول لبعض قضايا التعليم؛ أيضا أتاحت للآباء والأمهات طرح تساؤلات واستشارات ليجيبهم عليها المتخصصين من الباحثين والمعلمين

في وقت لاحق، وبعد أن اكتشفنا أنه باستطاعتنا أن نجعل من دورنا هذا أكثر تأثيراً لشريحة أكثر تنوعا من المهتمين بالتعلم والتعليم والتدريب وتربية الطفل قررنا إرساء قواعد صرحٍ فاعل متكامل وهو “نهج التعلم” من خلال تقديم جملة من المنتجات والخدمات سواءً الملموسة أو غير الملموسة، بعضها مجانية والبعض الآخر مدفوعة لأسباب تتعلق بالتكلفة. حيث أنشأنا متجرنا الإلكتروني من خلال “إكسباند كارت”، والتي تعتبر من أكبر منصات التجارة الإلكترونية في الوطن العربي؛ إلى جانب تعزيز وجودنا عبر بقية وسائل التواصل الاجتماعي كالفيسبوك والتويتر واليوتيوب والوتس أب واللينكدإين ليتم الترويج لكل ما هو مفيد في مجال التعلم.

نحو جيل عظيم...
معلمة وأم قديرة...
هنا نهج التعلم العصري